Make your own free website on Tripod.com

وبعد ما فتحت أم القرى نسخت  ما كان من هجرة مفروضها اتصلا

إنتقل إلى

 

يعني بأن الهجرة التي كانت واجبة على المسلمين الى المدينة المنورة الى بيضة المسلمين مقر دولتهم بعدما فتحت أم القرى أي بعدما فتحت مكة المكرمة نسخت هذه الهجرة نسخ وجوبها فلم تعد هناك هجرة فالرسول صلى الله عليه وسلم يقول لا هجرة بعد الفتح وانما جهاد ونية يعني أن يواصل الانسان جهاده في سبيل الله وينوي الخير أما أن يهاجر من بلاد الاسلام الى بلاد الاسلام فلا بعد أن فتحت مكة المكرمة نسخت الهجرة الا أن يكون الانسان في بلاد الكفر بحيث لايمكنه أن يمارس الشعائر الدينية ولا يمكنه أن يقوم بالواجب الذي فرضه الله تعالى عليه أي لا يمكن أن يحافظ على أمور الدين أن تتعذر عليه الصلاة أو تتعذر عليه الزكاة أو يتعذر عليه الصوم بحيث لا يمكن من ذلك أي لا يعطى الحرية الدينية أو أنه لا يمكن من تربية أولاده على الاستقامة في الدين ففي مثل هذه الحالة تجب الهجرة من بلاد الكفر الى بلاد الاسلام .