Make your own free website on Tripod.com

وأن لله أملاكا وقد عصموا  وأن جنسهم عن جنسنا فصلا

إنتقل إلى

 

يعني أنه مما يجب الايمان به ملائكة الله سبحانه ويجب علينا أن نؤمن بأنهم معصومون وأن جنسهممستقل عن جنسنا فلا يوصفون بشيء من صفاتنا فهم لا يحتاجون الى الغذاء بل غذائهم تسبيح الله تعالى لا يأكلون ولا يشربون ولا ينامون ولا يعيون ويفترون عن طاعة الله سبحانه وتعالى ولا تخرج منهم الفضلات الطبيعية التى تخرج من الناس ومن سائر الكائنات الحية في هذه الأرض فالملائكة يختلفون تمامالاختلاف عن ذلك ومع ذلك يجب علينا أن نصفهم بأنهم عباد الله سبحانه لايشفعون الا لمن ارتصى وهم من خشيته مشفقون والايمان بالملائكة مما يجب علينا بنص القرآن الكريم فالله سبحانه وتعالى يقول {ءامن الرسول بمآ أنزل اليه من ربه والمؤمنون كل آمن بالله وملائكته وكتبه ورسله } وقد جاء في حديث جبريل - عليه السلام - المبين لأركان الايمان النص على وجوب الايمان بملاكة الله سبحانه وتعالى فليس لأحد أن يجهل الملائكة بعد قيام حجة معرفتهم عليه .