Make your own free website on Tripod.com

ولا الصراط بجسر مثل ما زعموا   وما الحساب بعد مثل من ذهلا

إنتقل إلى

 

ليس الصراط المعني جسرا كما قال الكثير وما ورد من الأحاديث بأنه جسر على متن جهنم يراد به التصوير تصوير الحقيقة وانما المراد بصراط الله سبحانه وتعالى طريق الحق الذي يسلكه المؤمنون فيؤدي بهم الى جنات النعيم وسلوك المؤمنين لطريق الحق هو مابين الشهوات العارمة والنزعات المتنوعة والعواطف الرعناء وكل هذه الأشياء تدعو الى النار والعياذ بالله تعالى فلذلك كان هذا الصراط كأنما هو على متن جهنم وليس هو في الحقيقة جسرا على متن جهنم وانما هو طريق مابين أشياء تدعو الى النار والعياذ بالله تعالى ويدل على ذلك قول الله سبحانه وتعالى : {اهدنا الصراط المستقيم } فالصراط المستقيم هو الحق بدليل قول الله تبارك وتعالى : {وأن هذا صراطي مستقيما فاتبعوهولاتتبعوا السبل فتفرق بكم عن سبيله } وقوله سبحانه { قل انني هداني ربي الى صراط مستقيم دينا قيما ملة ابراهيم حنيفا وما كان من المشركين } وكذلك ما ورد في الحديث عن رسول الله صلى الله عليه وسلم من تمثيل الصراط بدين الله في حديث النواس بن سمعان الذي صححه غير واحد من أئمة الحديث .